مجموعة مسلماني
ماذا طلبت حكومة الاحتلال من السلطة بخصوص والد الشهيد ؟ تفاصيل جديدة حول عملية تل أبيب
4/9/2022 1:28:00 AM

ركزت وسائل إعلام عبرية، مساء الجمعة، في نشراتها المسائية المركزية على نشر تفاصيل جديدة حول العملية التي وقعت أمس في شارع ديزنغوف في تل أبيب وأدت لمقتل 3 إسرائيليين وإصابة 15 بجروح متفاوتة.

وبحسب قناة 12 العبرية، فإن التقديرات الأمنية أن تصفية المنفذ رعد حازم من سكان مخيم جنين في يافا، فجر اليوم، منع استمراره في العملية، ويشتبه أنه كان يخطط لعملية جديدة قبل الوصول إليه.

وتشير التقديرات إلى أن الذخيرة التي عثر عليها بحوزة المنفذ بعد تصفيته تشير إلى أنه خطط لتنفيذ عملية أخرى صباح اليوم بعد الاختباء ليلًا

ووفقًا للقناة، فإن الأجهزة الأمنية تعقبت المسار الأمني الذي سلكه المنفذ، من خلال ثغرة في السياج قرب أم الفحم، والوصول إلى يافا وتل أبيب، حيث كان المسدس بحوزته ومر بدون أي صعوبات، وتنقل عبر وسائل النقل العام وتجول في المدينة قبل أن يختار هدفه، وجلس على المقعد أمام الحانة التي وقعت فيها العملية لأكثر من 10 دقائق قبل أن يقرر وجهته.

وبحسب القناة، فإن المنفذ انسحب من المكان بعد عملية إطلاق عبر شارع بياليك باتجاه يافا سيرًا على الأقدام، بعد أن دخل في زقاق بين مبنيين ومنهما انسحب بهدوء ودون أن يلاحظه أحد، وبدون أن يمر بشارع رئيسي.

وترجح التقديرات أنه قد يكون فكر في خطة الانسحاب بعد أن وصل إلى يافا في البداية ثم توجه إلى تل أبيب، قبيل تنفيذ العملية، ولذلك نجح بالانسحاب بسهولة.

وأشارت إلى أن المنفذ لم يكن معروفًا لأجهزة الأمن سابقًا.

ووفقًا للقناة، فإن جهاز الشاباك لا زال يواصل التحقيق فيما إذا كان المنفذ تلقى مساعدة من آخرين، وأنه قد يكون أحدهم زوده بالسلاح أو فعل كل شيء بمفرده.

وفي السياق، ذكرت القناة أن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت طلب من مسؤولي الإدارة الأميركية نقل رسالة إلى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، يطلب فيها حرمان والد الشهيد منفذ العملية من راتب التقاعد الذي يحصل عليه من أموال التقاعد.

وتقول مصادر إسرائيلية، أنه لا توجد لدى إسرائيل قناعة كبيرة بأن هذا سيحدث، لكن قضية دفع الأموال لمنفذي العمليات طرحت في جميع الاجتماعات الأخيرة بين أبو مازن وبيني غانتس.

ووفقًا للقناة، فإن إسرائيل نقلت رسالة أخرى للسلطة طلبت منها أن تدخل إلى جنين على نطاق أوسع لضبط الأسلحة، وأن تزيد التعاون الأمني مع الجيش الإسرائيلي، وفقًا لزعمها.

وأشارت إلى أنه خلال المناقشات التي جرت اليوم وأمس، فإن الأجهزة الأمنية دفعت باتجاه استمرار التسهيلات المعلن عنها وأن لا يكون هناك عقوبات جماعية، ولمنع اتخاذ أي خطوة قد تزيد من العمليات.

من ناحيتها، ذكرت قناة 13 العبرية، أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، طلب من جنوده خلال جولة له في معسكر عوفر، بأن يعملوا على منع تكرار مثل هذه الهجمات.

وقال كوخافي أمام جنوده “نحن بحاجة إلى وقف الإرهاب واستعادة الأمن .. سنفعل كل ما بوسعنا للقيام بذلك”.

فيما ذكر موقع واي نت العبري، أن هناك تأكيدات داخل المؤسسة الأمنية الإسرائيلية أن هناك شخص على الأقل ساعد المنفذ العملية على الدخول إلى إسرائيل ونقله من جنين إلى أم الفحم ومن ثم يافا.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة