مجموعة مسلماني
الشيوخي يؤكد أن الانتخابات هي القاعدة القوية للانطلاق نحو إنهاء الانقسام وان قرار الرئيس باجرائها يظهر حرص حركة فتح على الوحدة الوطنية
1/17/2021 11:37:00 PM

أكد الأمين العام للجان الشعبية الفلسطينية ورئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني المهندس عزمي الشيوخي معقبا على قرار سيادة الرئيس محمود عباس إجراء الانتخابات قائلا : ان الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني هي القاعدة القوية للانطلاق نحو انهاء الانقسام والشراكة الوطنية والسياسية الحقيقية وان قرار سيادة الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين يظهر حرس سيادة الرئيس وحركة فتح على الوحدة الوطنية الشاملة لشعبنا ولقواه وفصائله الوطنية والاسلامية لانهاء الانقسام البغيض ولمواجهة التحديات والاخطار المحدقة بقضيتنا الفلسطينية وعلى راسها برامج الضم والتهويد والتصفية وما يسمى بصفقة القرن .

وأضاف أن اصدار المراسيم الرئاسية بشأن الانتخابات مؤخرا من قبل سيادة الرئيس ابو مازن كانت قرارات حكيمة وحريصة ومهمة لحماية مشروعنا الوطني الفلسطيني .

واكد الشيوخي على أهمية الدعوة لعقد اجتماع عاجل لممثلي القوى الوطنية والإسلامية وللأمناء العامين لتعزيز المسيرة الديمقراطية لشعبنا ولتجسيد عملية الانتخابات على ارض الواقع بكل نزاهة وشفافية وعدالة مع ضمان إزالة كافة العقبات من أمام إنجازها من اجل انهاء الانقسام وتحقيق الشراكة في صنع القرار وانهاء ملف الانقسام للابد .

وقال امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية انه من المتوقع أن يتم استئناف الحوار الوطني الفلسطيني في القاهرة خلال الأسبوع القادم لتحديد آليات العملية الانتخابية والقضايا الإجرائية وبما يتعلق بانجاز الانتخابات والإشراف عليها وما يتعلق بالمحكمة المختصة بالانتخابات ومهام عملها .

وأِشار إلى أن الانتخابات يجب أن تكون وفقاً للقانون الأساسي ودون اي تعارض مع القانون الفلسطيني والاتفاقات والمواثيق الدولية ومع وثيقة الاستقلال الوطني الفلسطيني .


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة