مجموعة مسلماني
الجامعة العربية والامم المتحدة تبحثان مستجدات القضية الفلسطينية
10/15/2020 7:32:00 AM

  بحث الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، مع المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، تطورات الأوضاع الفلسطينية على كافة المستويات السياسية والأمنية والاقتصادية.

وصرح مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة العربية الأربعاء، أن الأمين العام أعرب خلال اللقاء عن يقين الجانب العربي بأن استقرار المنطقة يرتبط بشكل مباشر بالوصول إلى تسوية سياسية تقوم على أساس حل الدولتين والذي يظل الحل الوحيد المقبول دولياً، ويحظى بالإجماع العربي.


ونقل المصدر عن أبو الغيط قوله إنه من دون الوصول إلى الدولة الفلسطينية ذات السيادة والمتواصلة جغرافياً والقابلة للحياة على حدود الرابع من حزيران 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، فإن السلام الحقيقي في الشرق الأوسط سيظل حلماً بعيد المنال.
واستمع أبو الغيط من المنسق الأممي إلى عرض للتحديات المختلفة التي تواجه الجانب الفلسطيني على الصعيد الداخلي في المرحلة الحالية خاصة في ظل تعاظم الصعوبات الاقتصادية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا، مؤكداً أهمية البناء على ما يجري التوصل إليه من توافقات فلسطينية تشكلت خلال الفترة الماضية من أجل إنهاء الانقسام بما يعزز من صلابة الموقف الفلسطيني في مواجهة التحديات.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة