مجموعة مسلماني
بعد الإعلان عن استشهاده.. تضارب الأنباء حول الحالة الصحية للأسير "سعدي الغرابلي"
7/6/2020 3:07:00 PM

 

دعت وزارة الأسرى في قطاع غزة، إلى التريث وعدم الاستعجال في نقل الأخبار حول الأسير المريض سعدي الغرابلي (75 عامًا) بعد الإعلان عن استشهاده من قبل جمعيات ومراكز تعنى بالأسرى.

وقالت الوزارة: "ما نستطيع تأكيده هو خطورة الوضع الصحي للأسير، وننتظر ما يصل بشكل رسمي من قيادة الأسرى داخل السجون".

وقال مكتب إعلام الأسرى: إن إدارة سجون الاحتلال تُبلغ قيادة الأسرى بصعوبة الوضع الصحي للأسير سعدي الغرابلي من قطاع غزة وتنقله إلى إحدى مستشفيات الداخل، وأنه لم يستشهد.

وكانت في وقت سابق، أعلنت جمعيات فلسطينية، تختص بشؤون الأسرى، اليوم الاثنين، عن استشهاد الأسير سعدي الغرابلي (75 عامًا) من قطاع غزة في سجون الاحتلال.

وقالت جمعية (واعد) للأسرى والمحررين: الأسير سعدي الغرابلي استشهد بعد صراع طويل مع مرض السرطان، ونتيجة الإهمال الطبي المتعمد من سلطات الاحتلال.

وذكر مركز حنظلة أن الأسير الغرابلي قضى في سجون الاحتلال (26 عامًا) وعاني من الإهمال الطبي المتعمد من سلطات الاحتلال.

وقالت حركة حماس، تعقيباً على استشهاد الأسير الغرابلي: إن استشهاده بسبب الإهمال الطبي تجاوز للخطوط الحمر في سياسة الاحتلال الممنهجة ضد الأسرى في عدم توفير متطلبات الحياة الإنسانية والرعاية الصحية لهم.

وقال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع: إن ارتفاع شهداء الحركة الأسيرة لـ 223 أسير في سجون الاحتلال دليل وحشية الاحتلال وتجرده من كل القيم والاخلاق الإنسانية والأعراف الدولية في التعامل مع الأسرى. 

وأكد أنه لا بد للمؤسسات الحقوقية والإنسانية والدولية الخروج عن صمتها، فيما يتعرض له الأسرى الفلسطينيين، في سجون الاحتلال ومن الموت الذي يهدد حياتهم في ظل حالة الاهمال الطبي المستمرة.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة