حماس تعتقل فلسطينيين تواصلوا مع إسرائيليين عبر الإنترنت
4/10/2020 4:33:00 AM

اعتقلت حركة "حماس" عددا من الشبان في غزة الخميس، شاركوا في مؤتمر عبر الفيديو مع إسرائيليين.

وقالت وزارة الداخلية في غزة إن من بين المعتقلين فلسطيني يدعى رامي أمان، وإنها اعتقلت بعض زملائه دون أن تكشف عن هوياتهم.

ويصف أمان نفسه على صفحته على "فيسبوك" بأنه صحفي مستقل وعضو في مجموعة تسمى لجنة شباب غزة.

وعقد الاجتماع الذي اعتقل بسببه، يوم الاثنين على تطبيق "زووم" لمؤتمرات الفيديو عبر الإنترنت، ونظم المؤتمر نشطاء سلام إسرائيليون لم يتسن الاتصال بهم للتعليق، حسب "رويترز".

وتم نشر رابط دعوة للمؤتمر على تطبيق "زووم" بعنوان "مقابلة نشطاء غزاويين" على صفحة فعالية على فيسبوك.

وجاء في الدعوة: "أخيرا، فرصة للتحدث مع سكان غزة الذين لا يكرهوننا فحسب، بل يعملون بلا كلل لفتح قناة اتصال بين سكان غزة والإسرائيليين"، كما حددت الدعوة رامي أمان ومجموعته كمشاركين.

وقال إياد البزم الناطق باسم وزارة الداخلية في غزة: "اعتقل جهاز الأمن الداخلي المدعو رامي أمان والمشتركين معه في إقامة نشاط تطبيعي مع الاحتلال الإسرائيلي عبر الإنترنت، حيث تمت إحالتهم للتحقيق، وسيتم اتخاذ المقتضى القانوني بحقهم".

وأضاف: "إقامة أي نشاط أو تواصل مع الاحتلال الإسرائيلي تحت أي غطاء هو جريمة يعاقب عليها القانون، وخيانة لشعبنا وتضحياته".

وأثارت الواقعة تعليقات غاضبة للفلسطينيين في غزة على وسائل التواصل الاجتماعي، وأشاد كثيرون باعتقال أمان.

وأدت إجراءات الإغلاق بسبب فيروس كورونا إلى زيادة كبيرة في استخدام تطبيق "زووم" في الأسابيع الأخيرة لأنه مجاني، وينجذب المستخدمون إلى سهولة استخدامه.

المصدر: رويترز


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة