مجموعة مسلماني
تعجز عن العثور على ملابس تناسبها فتتحول إلى مصممة أزياء
2/19/2020 12:52:00 PM

 عادة ما تعاني الكثير من النساء، من عدم تناسب الأزياء مع شكل أجسامهن وعدم مقدرتهن على الظهور بمظهر مثالي. وهذا ما حدث مع هذه المرأة البريطانية، التي قررت أن تصمم أزياءها بنفسها.

بعد أن ضاقت ذرعاً بإيجاد ملابس تناسبها، قررت أليس فوكي (33 عاماً) بترك وظيفتها في العلاقات العامة، وإطلاق خط أزياء خاص بها في 2018.

وقالت أليس متحدثة عن تجربتها "كانت القمصان التي أشتريها دائماً تبدو كبيرة على جسمي، ولم أستطع العثور على أي قطعة ملابس تتناسب مع جسمي وتظهره كما ينبغي".

وبعد أن بدأت أليس بتصميم الأزياء بنفسها، قامت بإجراء الكثير من التعديلات على قياسات وأشكال الملابس، مما أدى إلى انتشار أسلوبها في التصميم، ودفعها لإنشاء خط أزياء خاص بها، وإصدار أول مجموعة لها خلال عام واحد فقط.

وتضم مجموعة أليس الثانية، والتي تباع عبر الإنترنت حصرياً، الفساتين والسترات والقمصان والبدلات المصممة بشكل رائع وجميل.

وتتميز الأزياء التي تصممها أليس بأناقتها الشديدة التي تتناسب مع مختلف أشكال الأجسام، رغم عدم كونها أزياء رسمية.

كما تتسم أزياء المصممة الواعدة، بخلوها من النقوش، واعتمادها على الألوان المحايدة مع القليل من اللون الأحمر والبرتقالي.

يذكر بأن أليس لم يسبق لها وأن عملت في مجال تصميم الأزياء، ولا تمتلك أي خبرة فيه، إلا أنها عملت عن كثب مع العديد من مستشاري التصميم لاكتساب الخبرة الكافية، وفق ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة