مجموعة مسلماني
إيفانكا ترامب في دبي: نُشيد بـ5 دول عربية أجرت إصلاحات تشريعية لصالح المرأة
2/17/2020 11:17:00 AM

 أشادت إيفانكا ترامب مستشارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بجهود الدول العربية التي تمكنت خلال السنوات الأخيرة من إحداث إصلاحات تشريعية مهمة تخدم مصالح المرأة.

وأوضحت خلال مشاركتها في منتدى المرأة العالمي بدبي أن السعودية والبحرين والأردن والمغرب وتونس وضعت تشريعات تخدم المرأة وتزيد من مستوى تمكينها.

وقالت عن “مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة” التي أطلقها البيت الأبيض العام الماضي في أول جهد تقوده الحكومة الأمريكية من أجل تعزيز جهود التمكين الاقتصادي للمرأة على مستوى العالم : “تهدف المبادرة إلى الوصول إلى 50 مليون امرأة حول العالم بحلول العام 2025، فيما وصل التأثير الإيجابي للمبادرة خلال عام واحد فقط ومنذ اطلاقها العام الماضي، إلى نحو 12 مليون امرأة حول العالم”.

وأشارت إيفانكا ، وهى ابنة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب ، في كلمتها إلى ما لفت إليه المستشارون الاقتصاديون للبيت الأبيض الأمريكي مؤخراً حول النتائج الإيجابية الكبيرة التي من الممكن الوصول إليها عالميا في مجال التنمية الاقتصادية إذا ما اختارت الدول التركيز على المعوقات الخمسة الأساسية التي تركز عليها المبادرة، والتي تنحصر في الإصلاح في مستوى النفاذ إلى المؤسسات، وبناء الرصيد الائتماني، وامتلاك وإدارة الأملاك، والتنقل بحرية، وإزالة كافة الحواجز في مجال التوظيف، مؤكدة أن المردود الاقتصادي لتلك النقاط سيسهم في ضخ نحو 7ر7 تريليون دولار في الناتج المحلي الإجمالي العالمي سنويا.

واستعرضت مستشارة الرئيس الأمريكي ملامح من عمليات تمكين المرأة وتحقيق التوازن بين الجنسين في الولايات المتحدة الأمريكية، بعد أن كانت النساء لا تمثل إلا نسبة 25% فقط من المديرين، في حين تفوق عدد النساء على عدد الرجال في سوق العمل الأمريكية العام الماضي، فيما وصل نصيب المرأة من الوظائف الجديدة إلى نحو 70 بالمئة.

وأشادت إيفانكا ترامب بجهود دولة الإمارات في مجال دعم المرأة وإسهامها في إنجاح مبادرة تمويل رائدات الأعمال والتي كانت شريكا في تأسيسها ولعبت دورا رئيسا في حشد الدعم المادي لها من أجل تعظيم فرص رائدات الأعمال وتأكيد فرص نجاح مشاريعهن.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة