مجموعة مسلماني
مقال مثير للبخيت يحذّر: مصالح الأردن في أيدي الآخرين.. ينبغي ألا نقبل بذلك
1/20/2020 10:43:00 AM

 أعلن نائب رئيس مجلس الأعيان الأردني الدكتور معروف البخيت عن تغيير صيغة الاولويات الاردنية بخصوص عملية السلام والقضية الفلسطينية من الحديث عن “المصالح العليا للدولة الاردنية” إلى الحديث عما يجري الان بإعتباره “مسألة أمن وطني أردني” بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

وقال البخيت العائد للأضواء بعد غياب قسري عن الساحة السياسية لعامين: أردنيّاً، لا تعني القضية الفلسطينية مجرد مسألة قومية ذات رمزية عالية للأردن فحسب، ولكنها تعني مسألة مصيرية بكل معنى الكلمة.

وقال البخيت في مقال نشرته له صحيفة الغد اليومية المحلية: ولئن كنا دأبنا خلال العقود الماضية، على اسخدام وتداول تعبير “مصلحة أردنية عليا”، عندما كنا نطرح مستقبل حلّ القضية الفلسطينية؛ فإننا الآن، وبلا شك، أمام “مسألة أمن وطني” أردني، بالمعنى الكامل للكلمة.

ولم يوضح البخيت مقاصده من هذا التعبير لكنه حذر من محاولات لحل الكثير من القضايا العالقة في المنطقة في مرحلة حساسة على حساب المصالح الاردنية العليا.

واعتبر البخيت في مقاله المثير أن أي تجاهل للمصالح الأردنية فيما يخصُّ مستقبل القضية الفلسطينية، إنما يعني أن هناك من يريد أو يسعى لرسم ملامح مستقبل الأردن نيابة عنا.

وحذّر من أن تصبح مصالحنا واعتباراتنا، مجرد ورقة تفاوض بأيدي الغير. وهذا ما لا يقبله الأردن من قريب أو بعيد.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة