مجموعة مسلماني
تلغي زفافها وتحتفظ بـ 30 ألف دولار من التبرعات
11/7/2019 10:21:00 AM

 لا شك أن حفلات الزفاف يمكن أن تكون مكلفة، لذلك يلجأ البعض لاقتراض المال من الأهل والأصدقاء لتغطية هذه النفقات.

كشف أحد مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي عن قصة عروسين يُدعيان بام وإدوارد، تمكنا من جمع تبرعات ضخمة لحفل زفافهما، وصلت إلى أكثر من 30 ألف دولار.

وكان من المقرر أن يقام حفل الزفاف في الأول من ديسمبر (كانون الأول) القادم، لكن قبل أسابيع قليلة من الموعد المحدد، قررت العروس أن تلغي حفل الزفاف.

وبينما تم تأجيل حفل الزفاف إلى أجل غير مسمى، طمأن العروسان المتبرعين أنهما لن يتركا كل هذه الأموال تذهب سدى، وسيستخدمانها بدلاً من ذلك في سداد تكاليف شهر العسل.

وفي منشور طويل على فيس بوك كتبت العروس "بعد الكثير من التفكير والمحادثات، قررنا إلغاء حفل الزفاف في الشتاء القادم. نشكركم جميعاً على تبرعاتكم السخية، هل تصدقوا أننا جمعنا 30 ألف دولار؟"

وأضافت "لا تقلقوا، لن تذهب هذه الاموال سدى، بل سننفقها على تكاليف شهر العسل في الأشهر القليلة القادمة. وبعد شهر العسل، سنعلن عن موعد جديد لحفل الزفاف، وسنعيد فتح صندوق التبرعات لاستقبال أي هدايا من جديد، فحفلات الزفاف مكلفة كما تعلمون".

وأثار قرار إلغاء حفل الزفاف موجة من الغضب بين المتبرعين، وهدد بعضهم باتخاذ إجراءات قانونية ضد العروسين، معتبرين أن ما حدث يمثل احتيالاً، ولا يمكن للعروسين أن يجمعا هذا المبلغ كتبرعات لزفافهما، ثم يقرران الاحتفاظ به بعد إلغاء الزفاف، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة