مجموعة مسلماني
فتح في نابلس تكرم الدكتور صيدم
5/16/2019 4:48:00 PM

 تحت رعاية عطوفة اللواء إبراهيم رمضان محافظ نابلس، نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح/إقليم نابلس حفل تكريم للدكتور صبري صيدم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح و وزير التربية والتعليم العالي السابق، وذلك اليوم الخميس الموافق 16/5/2019، في قاعة الشهيدة لينا النابلسي بمقر محافظة نابلس، تقديرا لجهوده الحثيثة ودوره في خدمة وتطوير قطاع التربية و التعليم العالي في فلسطين خلال توليه مهام الوزارة.

جاء ذلك بحضور الدكتور صبري صيدم، وعطوفة محافظ نابلس اللواء ابراهيم رمضان، وجهاد رمضان أمين سر حركة فتح في نابلس وعدلي يعيش رئيس بلدية نابلس ورئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم، وتيسير نصر الله عضو المجلس الثوري الفلسطيني، وحشد من ممثلي مؤسسات وفعاليات محافظة نابلس.

و رحب المحافظ بالدكتور صيدم والحضور واثنى على جهود د. صيدم التي كان لها أثرا ملموسا على العملية التعليمية الفلسطينية حين قادها لعدة سنوات.

وعبر جهاد رمضان عن تقديره للجهود التي بذلها الدكتور صيدم، ومازال، لتطوير قطاع التعليم في فلسطين، مثمنا دوره الوطني في تكريس وتجسيد المفهوم الوطني، خلال توليه الوزارة، من خلال إطلاق أسماء الشهداء على المدارس، وبناء مدارس الصمود والتحدي في المناطق المهددة بالمصادرة، و تحمله المسؤوليات في وزارة التربية والتعليم العالي فكان كتلة من النشاط والهمة العالية واصل الليل بالنهار وجاب أصقاع ومحافظات الوطن صبح مساء وعمل بروح الفريق الواحد، من منطلق ان وزارة  التربية والتعليم هي وزارة الدفاع الأولى الفلسطينية، من خلال سياستها في مواكبة التربية مع التعليم، فعملت على إعادة صياغة مفهوم الوعي الوطني، من خلال تطوير المنهاج الوطني المستقل، متمنيا للدكتور صيدم التوفيق والنجاح في كل مواقعه.

وألقيت كلمات لبلدية نابلس وغرفة تجارة وصناعة نابلس ومديرية التربية والتعليم في نابلس وجميعهم اثنوا على الدكتور صيدم وانجازاته الملموسة.

من جانبه، عبر الدكتور صيدم عن شكره الكبير وامتنانه للقائمين على حفل التكريم، وهذا يدل على الأصالة وصدق الانتماء، وأضاف" لقد تعاملنا بحرفية ومهنية عاليتين، واختلفنا مع البعض بأمور من اجل مصلحة العمل، ومن اجل تطوير التعليم في فلسطين وتخريج اجيال يكون على عاتقهم بناء الدولة المستقلة.

وأكد على ضرورة مواصلة الخطوات وبذل المزيد من الجهود لرفعة التعليم وإحداث نقلة نوعية على هذا الصعيد، مشيرا إلى ضرورة تكاتف الجهود لمواصلة خدمة القطاع التعليمي.

وفي نهاية الحفل قدمت مؤسسات وفعاليات محافظة نابلس دروعا تقديرية للدكتور صيدم تقديرا لجهوده  


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة