مجموعة مسلماني
فالفيردي يبرر تراجع أداء برشلونة!
4/21/2019 11:25:00 AM

 أقر المدير الفني لبرشلونة، إرنستو فالفيردي، عقب فوز فريقه على ريال سوسييداد (2-1) أمس السبت ضمن الجولة 33 من الدوري الإسباني، بأنه من الصعب استعادة نشاط الفريق خلال أسبوع كان تركيز لاعبيه منصباً خلاله على مواجهة مانسستر يونايتد الإنجليزي في إياب ربع نهائي دوري الأبطال.

وأكد فالفيردي خلال المؤتمر الصحافي عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب كامب نو: "كانت مباراة صعبة، لأن ريال فريق كبير، وتأتي بعد أسبوع كانت الأنظار منصبة على مباراة مانشستر يونايتد.. استعادة نشاط الفريق كان صعباً.. أتفهم هذا الأمر، مع النظر أيضاً لأداء الفرق التي خاضت مواجهات 'التشامبيونز ليغ' في بطولاتها المحلية".

واعترف المدرب الباسكي أن فريقه "اقتنص" النقاط الثلاث في مباراة كانت "صعبة للغاية" حسب رأيه.

وأضاف المدرب: "كنا ندرك صعوبة هذه المباراة.. ليس من السهل استعادة نشاطك لمستوى عال بعد مباريات مثل هذه في 'التشامبيونز'، مع الوضع في الاعتبار فارق الـ9 نقاط لصالحنا.. يجب أن ننسى هذا الأمر خلال مباراة ألافيس الثلاثاء".

وحذر مدرب "البلوغرانا" من أن "الفريق مقبل على المنعطف الأخير في الموسم والحاسم في كل شيء، والخصوم لن يمنحوا الهدايا لبرشلونة".

وأثنى فالفيردي على أداء الفريق الباسكي لاسيما وأنه يمتلك لاعبين أصحاب إمكانيات كبيرة.

كما أشاد أيضاً بأداء لاعب وسطه التشيلي أرتورو فيدال، وقال: "الذي يبذل أقصى ما لديه داخل الملعب"، في الوقت الذي أشار فيه لصافرات الاستهجان التي طالت البرازيلي فيليبي كوتينيو لحظه نزوله للملعب، بعد الحركة التي قام بها بوضع يديه في أذنيه، في إشارة لعدم استماعه للانتقادات، أثناء احتفاله بهدفه في شباك المان يونايتد.

وقال في هذا الصدد: "ما حدث ما كوتينيو كان بسبب الجدل المثار حول طريقة احتفاله بهدفه في المباراة الماضية، وهو أمر أخذ أكبر من حجمه.. أعتقد أنها أمور لا تستحق الحديث عنها".


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة