مجموعة مسلماني
اختبار للحمض النووي يدمر حياة زوجين سعيدين
4/18/2019 7:31:00 AM

 قرر زوجان بريطانيان لم يذكر اسمهما، القيام باختبار الحمض النووي لمعرفة المزيد عن تاريخ عائلتيهما، الأمر الذي حول حياتهما إلى جحيم لا يطاق.

وكانت المرأة البالغة من العمر 27 عاماً متحمسة لاكتشاف بعض الأشياء المهمة عن أسلافها وتاريخ عائلة زوجها، إلا أنها فوجئت بمعلومة عن أحد أقارب زوجها دفعتها لطلب الانفصال عنه.

وبعد إجراء الاختبار وبعض الأبحاث عن شجرة عائلتي المرأة وزوجها، تبين بأن أحد أسلاف الرجل كان قاتلاً متسلسلاً ما فاجأ الزوجة ودفعها لطلب الانفصال عن زوجها.

وقال الرجل متحدثاً عما حدث: "لقد قمنا باختبار الحمض النووي عبر موقع آنسستري، وحصلنا على معلومات عن أحد أسلافي الذي كان قاتلاً متسلسلاً سيء السمعة، فسألت والدي عنه، وأخبرني بأن المعلومات صحيحة، وأنه لم يكن على علاقة وثيقة به"

وأضاف: "لا أفهم رغبة زوجتي في الانفصال، فوجود شخص مجرم في العائلة لا يعني بأن كل أفرادها ذوي ميول إجرامية"

وقد تفاعل متابعو مواقع التواصل الاجتماعي مع قصة الرجل، ونصحوه بأن ينفصل عن زوجته ويبحث عن امرأة أخرى تقدّره، بحسب ما نقلت صحيفة "ميرور أونلاين" البريطانية.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة