مجموعة مسلماني
فيسبوك تطرح ميزات جديدة لحسابات الموتى
4/11/2019 10:36:00 AM

 أعلنت منصة فيسبوك عن بعض التغييرات الجديدة في طريقة تعاملها مع الحسابات التذكارية للأشخاص الذين ماتوا، وذلك عبر إضافة قسم جديد إلى تلك الصفحات لإظهار الامتنان والاحترام، بحيث يمكن للأصدقاء وأفراد العائلة متابعة نشر ذكريات أحبائهم على صفحاتهم.

وتهدف التغييرات إلى مساعدة الأصدقاء وأفراد الأسرة وغيرهم من الأشخاص على تذكر من ماتوا، إذ إنها تسمح ببقاء الحسابات التذكارية كما كانت قبل وفاة المستخدم، كما أنها توفر مكانًا مركزيًا للأشخاص لمشاركة وقراءة الذكريات والمشاركات الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك، فقد أضافت فيسبوك خيارات جديدة لجهات الاتصال القديمة، صديق أو أحد أفراد الأسرة الذي حصل على صلاحية تحويل الحساب إلى حساب تذكاري بعد وفاة المستخدم، لإدارة تلك الصفحات بشكل أفضل.

ويمكن لجهات الاتصال القديمة التحكم بالقسم الجديد، وتحديد من يمكنه نشر أو مشاهدة المنشورات في تلك الصفحة، كما أصبح بإمكان الوالدين الذين فقدوا أطفالًا تقل أعمارهم عن 18 عامًا أن يصبحوا جهة اتصال قديمة، ويصبحوا أوصياء على الحساب.

كما يمكن للأصدقاء وأفراد الأسرة فقط طلب الحصول على الحساب التذكاري عن طريق إرسال مستند، مثل شهادة أو سجل الوفاة، إلى فيسبوك مع تاريخ وفاة الشخص.

ولا يزال بإمكان جهات الاتصال القديمة تغيير صور الملف الشخصي والغلاف للحساب، وكتابة المنشورات المثبتة، كما أنهم مسؤولون عن الإشراف على المشاركات التي يتم مشاركتها في القسم الجديد.

وتقول فيسبوك إنها "أدخلت تحسينات إضافية على خوارزميات الذكاء الاصطناعي الخاصة بها لمنع ظهور حساب الشخص المتوفى في أماكن غير مناسبة"، مثل توصيات دعوات الأحداث أو في قائمة رسائل تذكير الميلاد التي يتم إنشاؤها تلقائيًا.

وكتبت شيريل ساندبرج Sheryl Sandberg، مسؤولة العمليات في فيسبوك: "يلجأ الناس إلى فيسبوك للعثور على مجتمع أثناء الفرح والحزن"، مضيفة أن أكثر من 30 مليون شخص يزورون الحسابات التذكارية كل شهر.

وقالت: "نحن نعلم أن فقدان صديق أو أحد أفراد العائلة أمر مدمر، ونريد أن تكون فيسبوك مكانًا يمكن للناس فيه دعم بعضهم البعض مع تكريم ذكرى أحبائهم".

 

ترامب ملاحق قانونيا.. والسبب "باتمان"

قررت شركة "وورنر براذرز" اتخاذ إجراء قانوني تجاه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لاستخدامه موسيقى واحد من أشهر أفلام شخصية باتمان، خلال إحدى الفيديوهات في حملته الانتخابية.

ونشر الرئيس الأميركي على حسابه بموقع تويتر فيديو دعائي مدته دقيقتان، لحملته الانتخابية القادمة في 2020، واستخدم خلال الفيديو الترويجي موسيقى الفيلم الشهير.

وتضمن الفيديو مقطوعة "لماذا نسقط؟" التي ألفها الملحن الشهير هانز زيمر لفيلم باتمان الذي أنتجته وورنر براذرز في 2012، وحمل عنوان "دارك نايت رايزس"، ويعد حتى اليوم واحدا من أشهر أفلام سلسلة أفلام باتمان.

وفي بيان، قالت شركة الإنتاج الشهيرة: "استخدام موسيقى وورنر براذرز من فيلم دارك نايت رايزس في فيديو حملة دعائية لم يكن قانونيا. نحن نعمل عبر القنوات القانونية المناسبة لإزالته".

وقرر موقع تويتر إزالة الفيديو استجابة للطلب القانوني، لتظهر كلمة "هذا الفيديو لا يمكن عرضه" مكان المحتوى المنشور، وبالرغم من ذلك، لم يلغي ترامب التغريدة الدعائية، التي عنونها بعبارة "لنجعل أميركا عظيمة من جديد".

وسبق لترامب أن استخدم محتوى مستلهم من عالم الفن في السابق، للترويج لحملاته الخاصة، كان آخرها استخدامه لصورة على طريقة مسلسل "غيم أوف ثرونز" الشهير.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة