مجموعة مسلماني
التطبيع الخفي: غباي يزور الإمارات سرا
1/8/2019 6:39:00 AM

 زار رئيس حزب "العمل" الإسرائيلي، آفي غباي، سرا، مطلع كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أبو ظبي، واجتمع مع مسؤولين في حكومة الإمارات.

وبحسب القناة الإسرائيلية العاشرة، فإن غباي وصل أبو ظبي في الثاني من كانون الأول/ديسمبر، في رحلة تجارية عن طريق العاصمة الأردنية، عمان، مع الصحفي سابقا، أنريكا تسيمرمان، الذي ينافس في الانتخابات التمهيدية لقائمة الحزب للكنيست، وكان له دور في الاتصالات التي مهدت للزيارة.

وعلم أن الزيارة قد نظمت عن طريق وسيط، وهو مواطن مغربي مقرب من المسؤولين في الإمارات، وحصل من أجلهما على دعوة رسمية للزيارة.

وأضافت القناة العاشرة أن الوسيط نفسه كان له دور في السابق في تنظيم لقاءات لغباي مع مسؤولين في العالم العربي.

وجاء أن غباي اجتمع في أبو ظبي مع ثلاثة مسؤولين في الحكومة، على مستوى وزراء، وأعلى من ذلك.

كما علم أن غباي ناقش معهم الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، وخطة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، للسلام، والتي يطلق عليها "صفقة القرن"، ونظرته لمبادرة السلام العربية، إضافة إلى ما يطلق عليه "التهديد الإيراني"، والوضع السياسي في إسرائيل.

وأشارت القناة إلى أن غباي حظي، خلال مكوثه في أبو ظبي، بحماية أجهزة الأمن المحلية.

وعلم أنه عاد إلى إسرائيل في الرابع من كانون الأول/ ديسمبر. وفور عودته إلى البلاد أطلع رئيس الموساد، يوسي كوهين، على مضمون محادثاته مع المسؤولين في الإمارات.

يشار إلى أن زيارة غباي للإمارات تأتي ضمن سلسلة لقاءات سياسية أجراها في السنة الأخيرة مع مسؤولين في العالم العربي، نشر عن جزء منها فقط. وكان قد التقى في عمان مع الملك الأردني، عبد الله الثاني، ومع عدد من مستشاري رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس.

وقال مكتب غباي إنه "لن يتطرق إلى النبأ"، ولكنه أضاف أن "غباي ينشغل كثيرا في الشأن السياسي، ولديه خطة مفصلة لتجديد المفاوضات على أساس سلسلة خطوات لبناء الثقة، سواء مع الفلسطينيين، أم مع دول عربية أخرى".


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة