مجموعة مسلماني
أسرى معتقل "حوارة" يرجعون وجبات الطعام احتجاجاً على الظروف الاعتقالية اللاّإنسانية
12/24/2018 10:49:00 AM

 قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الاثنين إن الأسرى المحتجزين في معتقل "حوارة" أرجعوا وجبات الطعام احتجاجاً على الظروف اللاّانسانية التي يواجهونها داخل المعتقل. 

ونقل محامي نادي الأسير عنان خضر عن الأسرى إثر زيارة أجراها لهم، أن الأغطية مبللة بسبب تدفق الأمطار على الزنازين  خلال الأيام التي مضت، كما وتشترط إدارة المعتقل عليهم استخدام دورة المياه مرتين فقط خلال اليوم، وتحرمهم من الاستحمام لانعدام المياه الساخنة، وتمنع إدخال الملابس أو أي من الاحتياجات الأساسية.

وذكر نادي الأسير أن معتقل "حوارة" وهو من المعتقلات التابعة إلى قيادة جيش الاحتلال، يمثل نموذجاً آخر عن معتقل "عتصيون" الذي لا يقل سوءاً عنه، وهما من أسوأ الأماكن التي يُحتجز فيها الأسير خلال الفترة الأولى من اعتقاله والتي قد تستمر لأكثر من أسبوع.

وأضاف نادي الأسير أنه وخلال السنوات الماضية كان هناك جملة من المطالبات لإغلاقهما، إلا أن سلطات الاحتلال تُصر على احتجاز الأسرى بعد لحظة الاعتقال الأولى فيهما، كوسيلة لمس بكرامة الأسير والانتقام منه. 

ودعا نادي الأسير جميع جهات الاختصاص المتابعة لقضية الأسرى، لاسيما اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل الفوري ووضع حد لمأساة المعتقلين دخل  معتقلي "عتصيون" و"حوارة".


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة