مجموعة مسلماني
الحية: وافقنا على رؤية مصرية جديدة للمصالحة الفلسطينية
12/5/2018 6:06:00 PM

 قال عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية اليوم الأربعاء، إن الحركة وافقت أخيرا على "رؤية مصرية جديدة" لتحقيق المصالحة الفلسطينية.

وذكر الحية، في مؤتمر محلي لدعم القدس عقد في مدينة غزة، أن "الإخوة المصريين قدموا رؤية واضحة لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة حملت متطلبات الفصائل الوطنية بشكل عام".

ولم يورد الحية أي تفاصيل بشأن الرؤية المصرية الجديدة، لكنه قال إن حماس "وافقت عليها رغم وجود ملاحظات لديها، ونتمنى من أشقائنا في حركة فتح مغادرة مربع الانقسام الذي يضرنا جميعا لنكون وحدة واحدة لمواجهة الاحتلال".

واستضافت مصر نهاية الشهر الماضي وفدين من حركتي حماس وفتح كلا على حدا في مسعى لتقريب مواقفهما المتباعدة بينهما بشأن تحقيق المصالحة الفلسطينية.

وقال الحية إن قضية القدس "تحتاج منا كفلسطينيين أن تتوحد جهودنا بشكل واضح، وأن نعيد الاعتبار لوحدة الشعب الفلسطيني ونغادر مربع الانقسام والتفرد والإقصاء".

وأضاف "مطلوب منا فلسطينيا أن نستشعر الخطر الداهم على قضيتنا وأن نتوحد على قاعدة واحدة قوامها الشراكة وبناء المؤسسات الوطنية".

وأكد الحية أن حماس "ما تزال تتطلع إلى شراكة حقيقية تعيد بناء المؤسسات الفلسطينية وفي مقدمتها منظمة التحرير فهذا هو العنوان الحقيقي للتوحد في مواجهة كل التحديات".

وتتعثر جهود المصالحة الفلسطينية رغم توقيع عدة اتفاقات سابقة برعاية عربية متعددة أهمها من مصر على مدار سنوات الانقسام الداخلي منذ منتصف 2007.

وأخر اتفاق تم توقيعه بين حركتي فتح وحماس في أكتوبر 2017 برعاية مصر نص على تسليم حكومة الوفاق الفلسطينية إدارة قطاع غزة إلا أنه تعثر بسبب خلافات بين الحركتين بشأن تنفيذ بنوده.

وتتبادل الحركتان الاتهامات بشأن المسئولية عن تعثر تنفيذ تفاهمات المصالحة ووضع عقبات تحول دون تسلم حكومة الوفاق لمسئولياتها في قطاع غزة.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة