مجموعة مسلماني
وفد من غرفة تجارة نابلس يزور غرفتي الأردن وعمّان ويطّلع على عدد من الصناعات الوطنية الاردنية
11/7/2018 4:58:00 PM

 اختتم وفد من مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة نابلس زيارة عمل الى المملكة الأردنية الهاشمية حيث التقى معالمسؤولين في غرفة صناعة الاردن وعمّان ، وزار عدة منشآت اقتصادية وصناعية اردنية. وضم الوفد كل من رئيس مجلس ادارة الغرفة عمر هاشم ، والاعضاء طايل الحواري ، وزاهي عنبتاوي ، وياسين دويكات ، وبشير حنني.واطّلع الوفد خلال جولة ميدانية له بمنطقة الموقر الصناعية على المستوى الرفيع الذي وصلت اليه الصناعة الاردنية ، ما جعلها تنافس في اكثر من 130 سوقا حول العالم.

وقد اعرب رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم في اللقاء عن اعتزازه بالعلاقات الأخوية التي تربط الأردن وفلسطين ، وهي امتداد العلاقات التاريخية بين الشعبين.واشار الى ان دولة الاحتلال الاسرائيلي بممارساتها خاصة فيما يسمى (بروتوكول باريس) قننت من حجم التبادل التجاري المشترك بين فلسطين والاردن كونها تسيطر على الاقتصاد الفلسطيني.وقال هاشم "نسعى من خلال هذه الزيارات الى زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين وتسهيل انسياب البضائع وانشاء الاستثمارات وبما يخدم مصالحنا المشتركة والتكامل الاقتصادي بين البلدين".وعبر عن امله بفتح آفاق جديدة من التعاون التجاري المشترك مع الجانب الأردني، لافتا بانه سيتم تنظيم زيارات متبادلة في القريب العاجل لبلورة رؤية لعلاقات البلدين الاقتصادية وتطبيقها على أرض الواقع.

من جانبه، اكد النائب الاول لرئيس غرفة صناعة الاردن محمد الرفاعي على متانة العلاقات الأخوية بين الأردن وفلسطين، موضحا ان حجم التبادل التجاري بين البلدين لا يعكس حجم العلاقات الثنائية المميزة ، ما يتطلب تعزيز العلاقات التجارية وإقامة مشاريع استثمارية مشتركة بين رجال الأعمال من الجانبين.واشار الى ان الاردن يسعى لدعم وتمكين الاقتصاد الوطني الفلسطيني وامداده بالسلع المختلفة ، واقامة الاستثمارات المشتركة ، والتغلب على المعيقات التي تفرضها دولة الاحتلال وفرضها حصص (كوتات) على الصادرات الأردنية إلى السوق الفلسطينية.

بدوره، اشار عضو مجلس ادارة غرفة صناعة عمان قاسم ابو صالحة الى ان زيارة وفد غرفة تجارة وصناعة نابلس تهدف الى الاطلاع والتعرف على الصناعة الوطنية ومزايا الأردن الاستثمارية ، وبحث سبل التغلب على العراقيل التجارية بين البلدين.ولفت الى أهمية الزيارات الثنائية المتبادلة وضرورة مشاركة رجال الأعمال من فلسطين بالمعارض الأردنية لما يشكله السوق الفلسطيني من أهمية كبيرة بالنسبة للأردن ، خاصة في ظل تناغم الأنماط والأذواق الاستهلاكية بين الشعبين.

وتم تنظيم جولة ميدانية للوفد حيث زار مصانع شركات بترا للصناعات الهندسية، والتقنية للصناعات الحديدية، والمبدعون العرب للسجاد والموكيت، والأردنية لصناعة وطباعة الصفيح والعبوات المعدنية.

واطلع الوفد خلال زيارة شركة بترا للصناعات الهندسية على التقنيات الحديثة والمتطورة للشركة ، حيث قدم رئيس الشركة عمر ابو وشاح نبذة عن الشركة التي تأسست عام 1987 وتختص بأنظمة التهوية والتدفئة وتكييف الهواء ، وتصدر بما يزيد عن 100 مليون دولار سنويا الى اكثر من 40 شركة حول العالم.

كما زار الوفد الشركة التقنية للصناعات الحديدية التي تختص بصناعات التيوبات والرولات والانابيب والمواسير من الحديد او الصلب الحديدية ، حيث تعتبر من الشركات الرائدة في هذا المجال ، وتقوم بتصدير ما يزيد عن 90% من منتجاتها الى مختلف الاسواق وخاصة السوق العراقية.

وزار الوفد خلال زيارته لشركة المبدعون لصناعة السجاد والموكيت حيث اطّلع على احدث التقنيات في هذا المجال ، والامكانات التي تملكها الشركة ، والتي تعتبر احد ابرز الشركات خاصة في ظل تمكنها من التصدير الى تركيا وما يقارب 46 دولة حول العالم.

كما اطلع الوفد خلال زيارته الشركة الاردنية لصناعة وطباعة الصفيح والعبوات المعدنية على الامكانات التي تملكها في مجال صناعة التنك والعبوات الحديدية بمختلف اشكالها واحجامها.

واتفق في نهاية الزيارة على تنظيم زيارات تبادلية لوفود تجارية وصناعية من اجل تعزيز العلاقات الاقتصادية.

 

 


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة