مجموعة مسلماني
إلغاء لقاء كان سيجمع بوتين بنتنياهو في باريس
11/7/2018 6:19:00 AM

 ألغي الاجتماع الذي كان من المقرر عقده بين رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في باريس، في الحادي عشر من تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، وفقًا لما جاء في التلفزيون الرسمي الإسرائيلي (كان).

ونقلت القناة عن مصدر في مكتب رئاسة الحكومة الإسرائيلية، أن الإلغاء جاء بموجب طلب فرنسي، بعدم إجراء لقاءات جانبية على هامش المناسبة الاحتفالية بمناسبة مرور 100 عام على انتهاء الحرب العالمية الأولي، التي يتوقع أن يحضر إليها أكثر من 60 زعيمًا عالميًا.

وأكدت القناة أن إلغاء اللقاء تم تنسيقه سابقا بين الطرفين، وأنه لم يتم الاتفاق على موعد جديد لعقد اللقاء، وقالت القناة، نقلا عن مصدرها، إنه "وبعد إلغاء اللقاء بين بوتين ونتنياهو، فإنه من المحتمل أن يلغي نتنياهو زيارته لباريس".

ووفقًا للمصدر الإسرائيلي، فإن الكرملين غاضب من الإعلان الإسرائيلي، نهاية الشهر الماضي، عن قصف أهداف في سورية، بعد حادثة إسقاط الطائرة الروسية في اللاذقية، في السابع عشر من أيلول/ سبتمبر الماضي، ما أسفر عن مقتل 15 عسكريًا روسيًا كانوا على متنها.

وتوترت العلاقات بشدة بين إسرائيل وروسيا (حليفة نظام الأسد)، حيث حملت موسكو تل أبيب مسؤولية إسقاط الطائرة، متهمة طياريها باستغلال الطائرة كغطاء، في أعقاب قيام الطائرات الإسرائيلية بالإغارة على مواقع في سورية.

وأبلغت تل أبيب موسكو، في التاسع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أنها ستواصل قصف أهداف "معادية" في سورية، رغم قرار موسكو تسليح دمشق بمنظومة صواريخ "إس 300" المتطورة للدفاع الجوي.

يذكر أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، صرّح أمس لصحيفة "الباييس" الإسبانية بأن "تجدد القصف الإسرائيلي على أهداف سورية ليس فقط سيعرض الأمن للخطر، بل سيؤدي إلى عدم استقرار المنطقة".

وأضاف أن "العمليات القتالية الإسرائيلية في سورية تساهم فقط في زيادة التوترات الإقليمية"، وتابع: "إسرائيل عرضت حياة العسكريين الروس، بالقرب من تدمر، للخطر، بعدم تنفيذ التزاماتها حول سورية أمام روسيا".

وشنت الطائرات الإسرائيلية مئات الغارات في سورية ضد ما تزعم أنه أهداف لإيران و"حزب الله" اللبناني، وبعد إسقاط الطائرة الروسية "إيليوشن 20"، أيلول/ سبتمبر الماضي، ومقتل طاقمها، قامت روسيا بتزويد سورية بمنظومة الدفاع الجوي "إس 300" المتقدمة، بالإضافة الى أجهزة إلكترونية رادارية حديثة.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة