مجموعة مسلماني
"إيني" الإيطالية تدرس إمكانية استخدام نفط إيران بعد العقوبات
11/6/2018 5:17:00 PM

 

 

قال متحدث باسم شركة النفط الإيطالية الكبرى "إيني"، إن الشركة ستنظر في إجراءات العقوبات المفروضة على إيران لترى ما إذا كان بمقدورها استخدام خامات النفط الإيرانية بما يعطيها مرونة أكبر في شراء الإمدادات.

وأضاف المتحدث: "إيني تنظر في البنود لترى ما إذا كان القرار يسمح لها بالأخذ في الاعتبار استخدام الخامات الإيرانية لمزيد من المرونة في نظامها الخاص بإمدادات الخام".

غير أن الشركة قالت إنها ستحترم تماما قرارات المجتمع الدولي بخصوص القواعد والعقوبات في ما يتعلق بإيران.

وأعادت الولايات المتحدة، الاثنين، فرض عقوبات تستهدف قطاعات النفط والبنوك والنقل الإيرانية.

غير أن واشنطن منحت إعفاءات مؤقتة لثمانية مستوردين للنفط الإيراني، هم الصين والهند واليونان وإيطاليا وتايوان واليابان وتركيا وكوريا الجنوبية، ما يسمح لتلك الدول بمواصلة الشراء من إيران.

وقالت "إيني" إنه ليس لها وجود في إيران وإن تأثير الإعفاء الممنوح لإيطاليا على أنشطتها بشكل عام هو تأثير طفيف.

في سياق متصل، هبطت أسعار النفط خلال تعاملات الاثنين، بعد أن أدت استثناءات ستسمح لبعض الدول بالاستمرار في استيراد النفط الخام الإيراني بشكل مؤقت على الأقل مع بدء العقوبات الأمريكية على صادرات الوقود الإيرانية.

وهبطت أسعار تعاقدات خام مزيج برنت القياسي لأقرب شهر استحقاق 44 سنتا أو 0.6 في المئة من آخر إغلاق لها إلى 72.39 دولار للبرميل.

وهبطت أسعار التعاقدات الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 53 سنتا أو 0.8 في المئة إلى 62.61 دولار للبرميل.

وفقد خام برنت أكثر من 16 في المئة من قيمته منذ بداية تشرين الأول / أكتوبر في حين تراجع خام غرب تكساس الوسيط أكثر من 18 في المئة منذ ذلك الوقت.

وواجهت الأسعار ضغوطا بعد أن اتضح أن واشنطن ستسمح لعدة دول بمواصلة استيراد النفط الخام من إيران رغم العقوبات التي ستبدأ رسميا اليوم الاثنين.

وقالت الولايات المتحدة يوم الجمعة إنها ستسمح بشكل مؤقت لثمانية مستوردين بمواصلة شراء النفط الإيراني عندما تعيد فرض العقوبات على طهران بهدف إجبارها على الحد من أنشطتها النووية والصاروخية والإقليمية


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة