مجموعة مسلماني
نيابة الاحتلال تؤيد خفض عقوبة الجندي قاتل الشهيد الشريف
3/13/2018 1:43:00 AM

 نيابة الاحتلال تؤيد خفض عقوبة الجندي قاتل الشهيد الشريف

بعد أن عارضت نيابة الاحتلال العسكرية خفض مدة عقوبة الجندي إليئور أزاريا، إلى النصف، تبين أنها تدعم خفض ثلث مدة العقوبة، علما أنه حكم عليه بالسجن الفعلي مدة 14 شهرا فقط.

يشار إلى أن الجندي أزاريا هو الذي أعدم بدم بارد الشهيد عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل بدم بارد، بينما كان الأخير مصابا ومطروحا على الأرض لا يقوى على الحراك.

 

وبحسب القناة العبرية العاشرة فإن النيابة العسكرية عارضت خفص نصف مدة العقوبة، علما أن "لجنة النصف"، التي ينوي التقدم إليها أزاريا متبعة فقط في المحاكم العسكرية، ويتوجه إليها الجنود المدانون بعد قضاء نصف عقوبتهم.

وجاء أن النيابة العسكرية تؤيد خفض ثلث المدة بداعي "حسن السلوك". وفي حالت وافقت اللجنة على موقف النيابة، فسوف يتم إطلاق سراحه في أيار/مايو القادم.

يذكر في هذا السياق أن مقربين من الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفين، كانوا قد صرحوا في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أنه ينوي خفض مدة عقوبة أزاريا في إطار عفو بمناسبة ما يسمى "يوم الاستقلال" في الثامن عشر من نيسان/إبريل.

كما تجدر الإشارة إلى أن أزاريا الذي تم تصويره وهو يطلق النار على الشهيد الشريف، قد حكم عليه في محكمة عسكرية في مطلع العام الحالي بالسجن الفعلي مدة 18 شهرا فقط. وبعد ذلك قرر رئيس أركان الجيش خفض مدة عقوبته بأربعة شهور.

 

 


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة