مجموعة مسلماني
إغلاق شارع 4 بسبب تظاهرة "الحريديم" ضد التجنيد
3/12/2018 6:32:00 PM

أغلق المتظاهرون "الحريديم" شارع رقم 4 في كلا الاتجاهين، بحماذاة بني براك، مساء اليوم، الإثنين، ضد التجنيد واحتجاجا على اعتقال طالب توراة لرفضه الالتحاق بالجيش.

ويتظاهر العشرات من "الحريديم" من أعضاء "الجناح الأورشليمي" عند تقاطع "جابوتنسكي" "هشومير" في بني براك، احتجاجا على اعتقال "طالب توراة" لتخلفه عن الخدمة العسكرية في الجيش الإسرائلي، وذلك في ظل الأزمة التي تهدد استقرار الحكومة الإسرائيلية على قانون التجنيد، حيث يطالب "الحريديم" بإعفائهم من التجنيد والخدمة العسكرية.

 

واندلعت خلال التظاهرة مواجهات واشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين، حيث أغلق "الحريديم" شارع رقم 4 السريع بمحاذاة بني براك.

وقالت المراجع الدينية لـ"الحريديم" المتظاهرين إن "المظاهرة التي تقام اليوم، وسلسلة التظاهرات التي سوف تتبعها،  ضد قانون التجنيد الصارم والظالم الذي سيتم تمريره في أعقاب التنازلات ممثلي الحريديم في  الكنيست".

وأضافوا أنه "لن يضعف عزم جمهور الحريديم على محاربة مشروع القانونـ بالإضافة للمواجهة التنازل الذي أبداه ممثلو أحواب الحريديم في الكنيست، سنستمر في مواجهة القانون الذي ألحق ‘إبادة روحانية‘ بالآلاف بسبب إنضمامهم للجيش".

وتوقعت الشرطة، قبيل التظاهرة اختناقات وأزمات مرورية في المنطقة، وقالت "لن نمنع الاحتجاجات، حرية التعبير والاحتجاج من حق أي مواطن يود القيام بذلك"، وأضافت أنه "لن نسمح بتعطيل النظام العام وإلحاق الضرر بالسلامة العامة".

وكانت اللجنة الوزارية للتشريعات، قد صادقت،  صباح اليوم الإثنين، على مشروع قانون إعفاء "الحريديم" من التجنيد والخدمة العسكرية، على أن يعرض على الكنيست للتصويت عليه بالقراءة التمهيدية، ومن ثم التصويت على ميزانية الدولة للعام 2019، فيما قد يطوي ذلك ملف أزمة الائتلاف الحكومي واستبعاد الانتخابات المبكرة.

وتمت المصادقة على مشروع القانون في اللجنة بغية طي أزمة الائتلاف الحكومي وتفادي التوجه لانتخابات مبكرة، على أن يعرض القانون يوم الأربعاء القادم وقانون الميزانية على الكنيست للتصويت.

 


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة