مجموعة مسلماني
الاحتلال يعتقل 31 مواطنا غالبيتهم في قصرة
12/7/2017 9:18:00 AM

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، 31  مواطنا بأنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة غالبيتهم من قرية قصرة قضاء نابلس بذريعة ضلوعهم في احتجاز مجموعة من المستوطنين الذي اقتحموا القرية بالأسبوع الماضي.

وتم اعتقل 9 مواطنين من مناطق مختلفة خلال عمليات دهم وتفتيش لجنود الاحتلال بزعم أن المعتقلين مطلوبون لأجهزة الاحتلال الأمنية، حيث تم تحويلهم للتحقيق لدى الجهات الأمنية المختصة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال، أربعة مواطنين من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، بعدة اقتحام البلدة ومداهمة منازل ذويهم، وشابا من بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم.

وأفاد مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت كل من: الأسير المحرر شرف أبو بكر (26 عاما)، الذي أفرجت عنه قبل نحو أسبوعين، ومحمد جهاد أبو بكر (18 عاما)، وأحمد عبد الحكيم أبو بكر (15 عاما)، وعبد الله حرز الله في العشرينيات من العمر، وذلك عقب اقتحام البلدة فجرا ومداهمة منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها.

وتتعرض بلدة يعبد منذ فترة طويلة للحملة اعتقالات طالت عشرات الشبان من البلدة، كما تتعرض لاقتحامات شبه يومية من قبل قوات الاحتلال، التي أقدمت أول أمس على إغلاق العديد من الطرق المؤدية للبلدة.

وفي قصرة، قال شهود عيان أن أعدادًا كبيرة من الاليات العسكرية اقتحمت القرية عند منتصف الليل مساء أمس، وانتشرت في مختلف أرجاء البلدة.

وذكر مواطنون أن قوات الاحتلال داهمت عشرات المنازل في ساعات متأخرة من فجر اليوم، ونفذت فيها عمليات تفتيش وتخريب، واعتقلت 22 مواطنًا من مختلف الأعمار.

وتشهد قصرة من أكثر من أسبوع حالة من التوتر اليومي بعد استشهاد المزارع محمود عودة برصاص المستوطنين أثناء عمله بأرضه، وتدور يوميًا مواجهات مع قوات الاحتلال والمستوطنين.

 


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة