مجموعة مسلماني
تعرف على "جرح العمر" الذي أصاب الراحلة شادية
12/4/2017 7:18:00 PM

بعد رحيل الفنانة المصرية شادية إثر صراع مع المرض بدأت بعض القصص التي ارتبطت بالراحلة تتكشف تباعًا من قبل الإعلام الذي سلط الضوء على مسيرتها، ومن قبل محبيها ومن عايشوها عن قرب.

وتبين أن الراحلة عاشت قصة حب حقيقية في شبابها مع أحد ضباط الجيش المصري لم يكتب لها أن تتكلل بالاستمرار بعد مقتل الضابط بحرب فلسطين عام 1948.

وكان عمر الفنانة حينها 20 عامًا وكان حبيبها ضابطًا من صعيد مصر، حيث وافقت حينها على اعتزال التمثيل وأن تكون “ست بيت” بعد خطبتهما بشكل رسمي.

واستمرت الخطبة 6 أشهر بعد ذلك، وكان من المقرر إتمام حفل الزفاف بعد عودته من الحرب عام 1948، إلا أن المنية وافته قبل عودته، ما أثر بشكل كبير على الراحلة.

وعقب وفاة خطيبها توقف لسانها عن الكلام فترة طويلة، وارتدت ملابس سوداء مدة عام كامل ولم يساعدها في الخروج من محنتها إلا العمل بالتمثيل والانغماس في الحياة الفنية، كما يؤكد المحيطون بها.

يذكر أن الفنانة شادية توفيت الثلاثاء الماضي عن 86 عامًا بعد معاناة صحية نقلت على إثرها إلى المستشفى حتى وافتها المنية.

 


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة