مجموعة مسلماني
اسرائيل تقول ان قادة "حماس" يختبئون في مقار بعثات اجنبية
1/11/2009 7:28:00 PM
تلفزيون نابلس- قالت اسرائيل اليوم الاحد ان قادة حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) في قطاع غزة يختبئون في مقار بعثات اجنبية في مسعى للافلات من القوات الاسرائيلية بحسب ادعائها.

وقال امين عام الحكومة الاسرائيلية اوفيد حزقيل للصحافيين نقلا عن بيان مخابرات حصل عليه الوزراء: "قادة حماس والجناح العسكري يختبئون في مخابيء ومستشفيات وبعثات اجنبية" بحسب اعتقاد المخابرات الاسرائيلية. ولم يحدد هذه البعثات. ولا توجد بعثات أجنبية في غزة سوى لعدد قليل من الدول وحتى مصر قامت بسحب موظفيها من هناك.

وتقول الأمم المتحدة إنها تبعد نشطاء "حماس" عن المدارس والمستشفيات وغيرها من المؤسسات التي تديرها هناك.

وحتى الناطقون باسم "حماس" أصبح من الصعب الوصول إليهم حيث يقومون بتغيير أرقام هواتفهم النقالة لكنهم يردون من حين لآخر على الرسائل النصية في حالة توافر الخدمة. لكن مسؤولي "حماس" يرفضون التلميحات الاسرائيلية بأن سلوكهم يتسم بالجبن.

وقال مشير المصري عضو المجلس التشريعي الفلسطيني من حركة "حماس" اليوم الأحد إن الخوف هو آخر شيء يمكن اتهام "حماس" به. وأضاف أن الشهادة هي أسمى أمانيهم لكن الله أمر بعدم كشف أنفسهم ليكونوا فريسة سهلة للعدو.

وأوردت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية في مطلع الاسبوع أن زعماء "حماس" يختبئون في قبو بمستشفى الشفاء أبرز منشأة طبية في غزة.

لكن مسؤولين اسرائيليين تجنبوا الرد على أسئلة بهذا الشان واكتفوا بالقول إن زعماء "حماس" يختبئون في الأماكن التي يعتقدون أنهم آمنون فيها.

واغتالت اسرائيل في الماضي الكثير من زعماء "حماس" أبرزهم الزعيم الروحي للحركة الشيخ أحمد ياسين وخلفه عبد العزيز الرنتيسي في عام 2004. ومنذ ذلك الحين لا تعلن "حماس" اسم زعيمها في غزة وتحيطه بدرجة كبيرة من السرية.


تصميم وتطوير: ماسترويب 2016
جميع الحقوق محفوظة