عن التلفزيون | أعلن معنا | أرسل مقال | اتصل بنا Google+

الصفحة الرئيسية >   مواضيع مختارة

2013 وتفاصيل الابراج في كتاب ماغي فرح .. الكواكب تتنافر والعالم يستنفر

12/16/2012 11:23:00 AM

 

 

في كتابها الجديد «الكواكب تتنافر والعالم يستنفر»، تستعرض الإعلامية ماغي فرح بالتفاصيل توقعاتها للأبراج الإثني عشر، وتخبرنا أنّ أبراج 2013 تعد بالتغيرات والتجديدات واستغلال كل الأحداث والاستفادة منها من كل النواحي.

تقول ماغي في كتابها أن كوكبي المشتري ونيبتون يستمران في سباق الدلو نحو الحوت، فنرى تأثيرهما على الناس الذين سيصبحون أكثر مسؤولية بكل ما يتعلق بالامور العلمية والطبيعية.

العام 2013 يحمل رغبة بالتحرر من الافكار نلحظها لدى كل من مواليد الاسد والحمل والقوس.

أما كوكب بلوتو فسيسمح لكل من أبراج الجدي والثور والعذراء برؤية أوضح لأهدافهم، ما يجعلهم قادرين على اختيار الأمور الأمثل والأصح.

أما أورانوس في برج الحوت، فسيوقظ الأبراج المائية الحوت والسرطان والعقرب، فيدفعهم إلى الاهتمام بمشاريع إبداعية وفنية. أما بالنسبة إلى الجوزاء والدلو والميزان، فهناك بعض العقبات فيما يتعلق بالسلطات والجهات القانونية. فماذا تقول ماغي فرح عن أبراج 2013؟

 

  برج الحمل: انتهاء المعاناة

 

انتهت المعاناة الكبرى التي مررت بها لسنتين ونصف السنة على الأقل، وأقفلت الباب على فترة كبيرة من التحديات، لتطلّ الآن على آفاق جديدة، وتنطلق واثقاً بنفسك.

يدعمك القدر للتخلّص من استحقاقات وتراكمات وديون أثقلت عليك، فكوكب «جوبيتير» الذي يسكن برج الجوزاء حتى حزيران (يونيو)، يجعلك تعرف ستة أشهر من الظروف الغنية التي يسودها مناخ مشوّق من الاتصالات تستقطب العروض، وتعرف أرباحاً مالية تأتي عن طريق الاتصالات والكتابة والنشر والاتصال الجماهيري والتجارة والسفر.

مع قدوم الصيف يخفّ الوهج وتدخل مرحلة دقيقة تنذر بتراجع مهني أو صحي أو معنوي، خاصة بين تموز (يوليو) وآب (أغسطس)، أو من بعض الإحباط والتوتر في تشرين الثاني (نوفمبر) وكانون الأول (ديسمبر).

 

 عاطفياً

 

تدخل مرحلة جديدة أكثر صفاءً واستقراراً، ويكون الحب على موعد معك إذا كنت خالياً. ترتبط بعلاقة عاطفية أو تلتقي بشخص استثنائي في الأشهر الثلاثة الأولى من السنة، إلاّ أنك تعاني من ضغوطات عائلية، وقد تدفعك إلى الانفصال في الأشهر الأربعة الأخيرة.

تغيّر مكان إقامتك أو تشتري منزلاً جديداً، لكن حاذر من أزمة عاطفية أو زوجية أو عائلية تمرّ بها.

قد يعني الوضع الفلكي أيضاً، حظاً على الصعيد العاطفي وحباً مع الخارج أو مع شخص أجنبي، أو زواجاً أو ارتباطاً وثيقاً.

أما «القمر» الجديد في برجك فيقع في 10 نيسان (أبريل)، حيث يمكنك أن تطلب ما تريد من السماء فيستجيب طلبك.

 

سنتك باختصار

 

إنّها سنة متحركة، مليئة بالمستجدات والمفاجآت، تنقلك إلى ظروف مختلفة، وتكون الأشهر الستة الأولى واعدة، في حين يحذّرك الفلك من التهوّر في الأشهر الأربعة الأخيرة.

 

برج الثور: تغييرات جذرية

أنّك مقبل على ازدهار والفرص المالية تتوافد إليك طوال السنة، لكنها تكون أكثر وعداً في النصف الثاني. وقد تحصل على المال عن طريق الصدفة أو أرباح لم تسعَ إليها، وتستفيد من اهتزاز بعض المؤسسات أو الشركات، فتستغل الفرصة بحدس أسطوري، ولو أنّ الفلك يشير إلى شراكة قد تُفسخ في هذه السنة.

تتخذ قرارات موجعة بين أول السنة وشهر حزيران (يونيو)، وقد تعاني من وهن صحي، لكنّك تستريح من عناء ابتداءً من شهر تموز (يوليو)، فتنتقل من الصبر إلى التنفيذ وتحصل على مكافأة أو تقدير أو ترقية أو ربح استثنائي في الأشهر الخمسة الأخيرة.

 

عاطفياً

 

عاطفياً، إنها سنة ممتازة لكي تخطّط لحياة جديدة. تذهب نحو صداقة حلوة وتبحث عن الحب الحقيقي إذا كنت خالياً وتجده، خاصة في النصف الثاني من السنة. يحوم حولك المرشّحون، وقد تختار تنوّعاً في العلاقات.

تشير الطوالع الفلكية إلى وقوعك في الغرام، وربما تقودك فرصة استثنائية إلى التخلّي من أجلها عن علاقة سابقة.

بعض مواليد الثور يتعلّقون بشخص أكبر منهم سناً، والبعض الآخر يعرف قصة عاطفية سرّية في النصف الأول، يعلن عنها في النصف الثاني. تتمتع هذه السنة بكاريزما استثنائية.

 

سنتك باختصار

 

إنّها سنة التغييرات الأساسية والجذرية والانقلابات. أنت يا عزيزي على مفترق طريق، تطرح الأسئلة حول خياراتك وتضطر إلى اتخاذ قرارات مهمة تفرض نفسها.

 

برج الجوزاء: سنة التجديد

 

تدخل سنة من التجديد والإنجازات الكبرى تبشّر بالازدهار وتحميك من المخاطر وتسهّل أمامك الخطى، وقد تقع الفترة الذهبية بين كانون الثاني (يناير) وحزيران (يونيو). بعد ذلك تضطر إلى بذل جهود إضافية، ولو أنّ الوضع المادي يستمر جيداً ويعد بأرباح، خاصة بين أيلول (سبتمبر) وتشرين الأول (أكتوبر). من المحتمل أن تهتم في النصف الأول بالدراسة خارج بلادك أو أن تسافر للمشاركة في مؤتمرات ومحاضرات. قد تضطر إلى تدريبات ودروس استعداداً لعمل جديد أو مهمة. تحلِّق في مجال الإعلام والاتصالات والكتابة والخطابة والراديو والتلفزيون. أما في النصف الثاني فقد تنتقل إلى مهمة جديدة أكثر إنتاجاً، أو تحصل على ترقية، أو تؤسّس عملاً خاصاً بك. تتلقى في الأشهر الستة الأولى من السنة عروضاً مغرية، وقد تحصل على ما رغبت به طويلاً من تمويل أو ترقية أو علاوة على الراتب أو سفر أو بداية في مجال جديد. يأتيك دعم من قِبَل أشخاص تقدم بهم العمر أو من قِبَل مؤسسات عريقة. بعض مواليد الجوزاء يباشرون عملا مستقلا في هذه السنة. حاذر من بعض الخيبات بسبب كوكب «نبتون» والمشاكل القانونية والقضائية والدعاوى غير المتوقعة.

 

 عاطفياً

 

على الصعيد العاطفي تنعم بشعبية كبيرة وتتوافر لك فرص للقاء وجوه تجذبك. قد تودع العزوبية وتلتقي بنصفك الآخر. وإذا كنت مرتبطاً فتبدو سعيداً بقرب الحبيب. يحمل إليك القدر أحداثاً تجعلك أكثر نضجاً في الشؤون الشخصية.

 

أما الفترة الممتدة بين كانون الثاني (يناير) وحزيران (يونيو)، فتحمل لقاءات شتى وزواجاً وأسفاراً عاطفية وإقامة ربما خارج البلاد. قد تعرف أيضاً مغامرات عاطفية مع شخص من جنسية أجنبية. إلاّ أن ّالفلك يتحدث أيضاً عن احتمال حدوث طلاق غير متوقع لبعض مواليد الجوزاء، وذلك على أثر اكتشاف أمر يُحدث ارتباكاً وبلبلة. انتبه لصحتك هذه السنة ولا تهملها. من المحتمل أن تخضع لعملية جراحية.

 

سنتك باختصار

 

إنّها سنة استثنائية تعلن عن مرحلة جديدة في حياتك، ولو واجهت أحياناً خضّات وخيبات.

 

برج السرطان: سنة الوعود

 

حان الوقت لكي تخطّط للمدى البعيد، وها هو «جوبيتير» يضاعف حظك ابتداءً من شهر تموز (يوليو)، ويحمل إليك تياراً من النِّعَم استثنائياً للكسب المعنوي والمادي، فهو يدخل برجك ويستقر فيه سنة كاملة.

 

لقد انتهيت من الخيبات التي صدمتك والتبعات المؤسفة لبعض الأحداث التي آلمتك. اليوم تخرج من المأزق وتتخلص من بعض الديون، فتحقق أمنيات في بداية السنة، وتحرز عملية مالية ناجحة أو تقوم بسفر مثمر أو تشتري منزلاً أو عقاراً أو تحقق ربحاً مفاجئاً.

 

يساعدك القدر لتنظيم مشاريعك وتحضيرها في الأشهر الستة الأولى التي تحمل أحداثاً تفاجئك ولكنها تأتي بالإجمال لمصلحتك. أما إذا مررت بفترة من التجارب الدقيقة، فإنّ الأمور تستقيم بصورة مفاجئة خلال النصف الثاني، فتفاجأ بنجاح لم تتوقعه وتسافر ربما إلى دولة أجنبية للعمل، أو توقّع على عقد مع مؤسسة خارج بلادك.

 

بعض مواليد السرطان يحققون ثروة، ومنهم من يعود إلى الوطن ويستقر فيه بعد غياب. إلاّ أنك تتعرّض لمواجهات مع العدالة وتعالج دعاوى قضائية ربما.

 

تنهي السنة أكثر ثراءً مما تبدأها، وقد يكون الغنى مادياً أو معنوياً أو روحياً وفكرياً.

 

عاطفياً

 

أما على الصعيد العاطفي، فتدخل مرحلة مميّزة ابتداءً من أواخر شهر حزيران (يونيو)، وتطرق باب الحب الحقيقي إذا كنت خالياً. تتحرّر من قيود وتبدّل الأوضاع لكي تفرض شروطك. لا تقوم بخياراتك. تضع حدّاً ربما للعزوبية وتتزوّج في هذه السنة، أو تعلن خطبتك. الاحتمالات كثيرة. وقد يهتف قلبك إلى شخص من جنسية أجنبية، أو تقيم علاقة سرّية لسبب من الأسباب، أو تتعرّف إلى مَن تحب خلال سفر. قد تهتم هذه السنة بصحة أحد الأولاد أو المسنّين أيضاً.

 

سنتك باختصار

 

تدخل سنة من الوعود الكثيرة التي تمدّك بالإشعاعات الإيجابية لاختبار قدراتك وتوظيف مهاراتك، فما حال دون تقدّمك في السابق، يصبح الآن حافزاً للانطلاق.

 

برج الأسد: تبدّل جذري

تطلّ على سنة من الظروف الاستثنائية التي تبدّل أوضاعك بصورة جذرية، وذلك حتى عام 2014، إذ تنتظرك مسيرة طويلة من التغييرات والمفاجآت، تواكبها بثقة بالنفس ووعي لحماية مكتسباتك وعدم الوقوع في فخّ الإغراءات الاستثمارية.

يجب أن تعلم أنّ هذا العام يشكّل محطة في حياتك، إذ تنتهي مرحلة لتبدأ أخرى مختلفة تأخذك إلى معبر جديد، سواء اخترته بنفسك أو فرضته الأحداث. المهم هو أن تستدرك الأخطار قبل وقوعها وأن تتفادى التجاذب مع وعود مشبوهة.

بين كانون الثاني (يناير) وأواخر حزيران (يونيو) تخوض تجارب متنوّعة ومليئة بالتشويق، ثم يفرض عليك الفلك التروّي والهدوء، إذ تضطر الى الرضوخ لإرادات أخرى ومراجع سلطوية تزعجك.

يحمل النصف الثاني من السنة ضرورة الانتقال إلى مرحلة جديدة، سواء تعلّق الأمر بتغيير عمل أو منزل أو موقع أو وضع اجتماعي. ربما تبلور مشروعاً في الخارج. إنّ دخول «جوبيتير» إلى برج السرطان في أواخر شهر حزيران (يونيو)، قد يعرّضك لمشاكل عائلية بسبب إرث أو أوضاع مالية معقدة، وربما يتعلق الأمر بصحة أحد المسنّين الذي تخشى عليه وتلازمه.

 عاطفياً

أما الحياة العاطفية فتهبك فرصاً كثيرة وتدفعك نحو جديد في النصف الأول من السنة، وفي شهر تموز (يوليو) وبين تشرين الأول (أكتوبر) وتشرين الثاني (نوفمبر)، إذ تجد ضالّتك وتعيش الرومانسية التي ترغب وتريد.

قد تتوافر فرص عاطفية في بلدان غريبة وتشدّك علاقات غير اعتيادية أو كلاسيكية، إلاّ أنّ الصعوبات هذه السنة تأتي من صنع مخيّلتك وهواجسك، إذ قد تحب شخصاً ممتنعاً أو ذا صفات غير متكافئة معك، أو مرتبطاً ويصعب عليه اتخاذ القرار. أما المرتبطون فتقرّبهم أكثر ظروف ومستجدات أو سفر إلى الخارج أو عمل مشترك.

سنتك باختصار

لن تكون هذه السنة عادية بالنسبة إلى معظم مواليد الأسد، بل تحمل في طيّاتها التغيير والانقلابات والمفاجآت.

 برج العذراء: سنة التحرر والانفراج

انتهت المرحلة التي حمَّلتك الأعباء الكثيرة وحالت دون تقدّمك ودامت أكثر من سنتين، وحمّلتك أعباءً وديوناً ومترتبات كثيرة. ها إنّك الآن تسجّل تقدماً في أوضاعك وتحتل مكانة أفضل في عملك، ولو أنّ الفلك قد يضع في طريقك بعض المغرضين الذين يحاولون توريطك في النصف الأول من السنة، إذ عليك الإصغاء إلى الحكمة والتروّي والصبر والأناة حتى شهر حزيران (يونيو)، ثم بعد ذلك تدخل مرحلة إيجابية مشوّقة، تحميك خلالها الكواكب وتتحدث عن انتقال إلى مكان إقامة جديد وتبنّي صداقات غنية.

تتبدّل الظروف فتسوِّي أوضاعاً سابقة وتحقّق النجاح بعد سنوات تأرجحت بين المعاناة والانتظار. قد تحقق أرباحاً مالية وتقابل جهات فاعلة يفتحون أمامك أبواباً خارجية. هناك تغيير جذري تُقدم عليه تحمله إليك الصدفة أو القدر. هذا لا يمنع أنك تعاني من إشكالات مع بعض السلطات أو الإدارات، وقد تجد نفسك أمام ظرف دقيق، خاصة بين شباط (فبراير) وآذار (مارس)، وبين حزيران (يونيو) وتموز (يوليو).

 

عاطفياً

أما أوضاعك العاطفية فتستقر وتتخلى ابتداءً من النصف الأول عن علاقة أو ارتباط أو قصة لم تعد تلائمك. في الجوّ احتمال حدوث قطيعة مع الماضي أو التخلّص من عقدة ذنب مزمنة.

اعتباراً من تموز (يوليو) تدخل دورة من الشعبية وتطلّ على صداقات متنوّعة أو حب مميّز. إذا كنت عازباً قد تفكّ ارتباطاً بعد قصة طويلة وتبدأ جديداً خلال الأشهر الخمسة الأخيرة من السنة. تتحدث الأفلاك عن تغيير مكان الإقامة أيضاً لسبب أو لآخر. يجذبك في هذا العام العلماء والمفكّرون والشعراء والفنانون والموهوبون، فينتظرك الحب في مكتبة أو نادٍ ثقافي وفي أوساط فكرية وروحية وإنسانية وخيرية. قد يحدث انقلاب عاطفي في حياة بعض مواليد العذراء يؤدّي إلى زواج في المستقبل.

 سنتك باختصار

إنّها سنة التحرّر من التبعات السابقة، تأخذك إلى آمال جديدة وتطلّعات واسعة بعد سنوات من الانتظار.

 

برج الميزان: سنة النجاحات

تبدأ السنة مع «جوبيتير» في برج الجوزاء الذي يحمل عروضاً جديدة وسفراً واتصالات خارجية وانفتاحاً على بعض الأوساط ونجاحاً وبريقاً، ويستمر في هذا البرج حتى شهر تموز (يوليو).

بعد ذلك ينتقل إلى السرطان فيدعوك إلى مضاعفة الجهود والعمل بدون توقف. لكن الجوّ لن يكون سلبياً أو مثقلاً بالمتاعب والمصاعب، لأنّ الأسوأ قد مرَّ يا عزيزي. رغم ذلك لا تهمل في هذه الفترة صحتك وسلامتك، ولا تعرّض مكتسباتك للخطر، واهرب من أي عروض شائكة أو مفاجآت غير محسوبة، خاصة بين تشرين الأول (أكتوبر) وتشرين الثاني (نوفمبر). فإذا حالفك الحظ في النصف الأول، فإنّ النصف الثاني يدعوك الى الانتباه والحذر. رغم ذلك قد يكافئك «أورانوس» أو يحمل فرصاً مميّزة تطرأ فجأة في فصلي الصيف والخريف.

 عاطفياً

عاطفياً، انتظر سنة من الشعبية تودّع خلالها العزوبية وتعقد خطبتك، أو تعرف، إذا كنت مرتبطاً، حملاً أو ولادة.

تختار هذه السنة مَن يستطيع أن يدعمك في أوضاعك وظروفك، وقد تتعرّف على زوج المستقبل عبر علاقات اجتماعية وتتخذ قراراً في الخريف يكون حاسماً. تنجذب إلى أشخاص مميّزين قد يكونون من المخترعين والفلاسفة والمسؤولين الدوليين أو العباقرة، وإلى كل شخص يخرج عن المألوف.

تزدهر الحياة الاجتماعية فتطلّ على سنة تخرجك من الظلام إلى النور وترتدي طابع الإيجابية، حتى لو مررت بمراحل دقيقة أحياناً، إلا أنّها تكون طريقاً نحو وعود وآفاق غنية.

 

سنتك باختصار

أطمئنك بأنك تمرّ في سنة جيدة من الاستثمارات والنجاحات والإقبال على الدنيا بدون تردّد، فالكواكب تدعوك هذه السنة إلى الاستراحة كالجندي العائد من المعركة.

 برج العقرب: سنة مصيرية

تعبر، عزيزي العقرب، من محطة في حياتك إلى محطة جديدة مغايرة، تتخلى خلالها عمّا لم يعد يرضيك، وتلتقي بوجوه جديدة، فتعيش حالة خاصة تدعوك إلى الحسم والتغيير، إلاّ أنّ الأمر لن يمرّ بدون تعقيدات ومصاعب وعوائق وتحديات. هذا ما تحمله هذه السنة التي تدعوك إلى الالتزام بجديد، وتحمل أشهراً متناقضة الطوالع في النصف الأول، بين انتصارات كبيرة وإحباط.

ثم يأتي شهر تموز (يوليو) مع وعود جديدة وأفراح ونجاحات، فتُقبل على فترة واعدة تحمل إليك دروساً مصحوبة بآمال وأفراح كثيرة. لكن لا تلجأ إلى اتفاقات تحت الطاولة، بل تواصلْ مع جهات فاعلة وأنجزْ مشاريع كبيرة موعود أنت بها ابتداءً من فصل الصيف. يحذّرك الفلك من الاستهتار بصحتك وسلامتك في هذه السنة، إلاّ أنه أيضاً يبشّر بنجاح مالي باهر وأرباح وعلاقات شخصية ومهنية ممتازة، كما بحدث سعيد في حياتك بعد فترة من القلق تمرّ بها في بداية السنة. قد تحظى بترقية أو بمنصب وتبرز كقائد في محيطك.

 عاطفياً

عاطفياً، تصطدم ببعض المحيط وتقلب صفحة وتتخلّى عن بعض الصداقات. ويتحدث الفلك عن بداية جديدة، عن تغيير يحصل في وقت واحد في حياتك المهنية والشخصية، وليس من المستغرب أن تحوِّل مغامرة ما في حياتك إلى ارتباط جدّي، وتقلب الصفحة في فصل الصيف الذي يحمل إليك أشخاصاً كثيرين ينالون إعجابك، إذا كنت ما زلت وحيداً. قد يحملك الفلك إلى الخارج أو إلى اللقاء مع غريب عن محيطك. تجدر الإشارة إلى أنه من الممكن أن تدخل هذه السنة في متاهة الدعاوى القضائية، باحثاً عن حق تريد أن تسترجعه، أو متحدّياً بعض المراجع والسلطات.

 

برج القوس: سنة التحديات

يحمل إليك هذا العام وجهين متناقضين واحتمالات كثيرة قد تكون إيجابية بالمطلق أو سلبية، حسب تصرفاتك وسلوكك، فيدعوك إلى تجنّب المشاكل باعتماد الاعتدال وعدم تخطّي الحدود والابتعاد عن مناورات قد تنقلب ضدّك.

تتحدث الكواكب عن حلف جديد واتفاق كبير وعقد توقّع عليه، أو علاقة استنثنائية في حياتك، أو دعوى وشكوى قضائية، أو زواج أو طلاق، وذلك حتى آخر شهر حزيران (يونيو)، إذ قد تطرأ أحداث في الأشهر الستة الأولى من السنة لا تتوقّعها، فتتأقلم مع مستجدّات وتواكب تأرجحاً في حياتك المالية بين الصعود والهبوط. المهم أن تتجنّب الصراعات مع السلطات أو الحكومات أو الدول النافذة أو المسؤولين.

كوكب «نبتون» يشير إلى نهاية بعض الارتباطات، ويدعوك «جوبيتير» إلى الانتباه إلى صحتك. لا تتسرّع في خطواتك وحضّرْ نفسك لفترة لاحقة أفضل بكثير تبدأ في شهر تموز (يوليو)، وتعدك بالنجاح والاحتفال بإنجاز، كما بربح عجائبي قد تحرزه بدون جهد منك. قد تشارك بحلف قوي أو تجد نفسك على رأس فريق فاعل، أو تقود بعض التيارات. لكن مطلوب في هذه السنة الليونة والتكيّف والتعامل بهدوء مع المستجدات.

عاطفياً

يرتدي الطابع العاطفي أهمية كبيرة في هذه السنة، فـ«جوبيتير» في برج الجوزاء يتحدث عن زواج أو شراكة أو حب أو ارتباط في النصف الأول من السنة، ولكنّه أيضاً يعني طلاقاً إذا أردت ذلك. في الجوّ لقاء أثناء سفر مع شخص من جنسية أجنبية يؤدّي إلى علاقة غالية على قلبك تشغلك طوال السنة. تهتم بأشخاص ذوي مكانة عالية، وتحظى بشعبية كبيرة، وتشارك بمناسبات تترك أثراً كبيراً على نفسك. قد تعيد النظر بعلاقة أساسية ومهمة في حياتك.

 

سنتك باختصار

إنّها سنة مميّزة، تأخذك إلى معبر آخر، وتحمل إليك تحدّيات وتغييرات وتقلبات، كما تهبك جديداً وتعدك بأرباح غير منتظرة وبمفاجآت تخرج عن المألوف.

 

برج الجدي: سنة الحظ ولملمة الجراح

 

تنتهي، أيها الجدي، من مرحلة فلكية قاسية ودقيقة لكي تعبر إلى فترة من الحظ ولملمة الجراح والسير نحو تنفيذ الأهداف والمخططات. تطلّ على نجاح وانفتاح وإنجازات كثيرة ومجازفات فيها الكثير من الأرباح، وقد تهتم بأعمال عائلية وممتلكات مشتركة أو عائدات، وتسجّل نجاحاً في كل مهنة لها علاقة بالعقارات والفنادق والمطاعم والمقاهي والنوادي الليلية، كما تسجّل اهتماماً خاصاً بالتكنولوجيا. تجد الدعم طوال السنة عبر المتعاونين والزملاء والرؤساء والزبائن.

«جوبيتير» يدعمك في النصف الأول، لكنّه يحذّرك من المجازفات المالية الخطيرة في النصف الثاني. قد تحقّق هدفاً بين شباط (فبراير) وآذار (مارس) وفي شهر أيار (مايو) الذي يحمل استثمارات وأسفاراً وتحقيقاً لبعض الأمنيات وأرباحاً وترقية ومبالغ غير منتظرة، أو عملاً جديداً تصبو إليه. قد تتبنّى قضية أو تدافع عن أفكار وتكون على رأس بعض التيارات المدافعة عن حق. إلاّ أنّ تغييرات تقرّرها سلطات قادرة أو حكومات تخضع لها مُرغماً، وقد تسبّب بعض الخسائر، خاصة بين منتصف شهري آذار (مارس) ونيسان (أبريل).

عاطفياً

عاطفياً، تعرف سنة مميّزة من التغييرات الأساسية والجذرية، وتتمتع خلالها بشعبية كبيرة تزداد كلّما اقتربت من فصل الصيف. قد يُشفى جرح في هذه السنة وتطوي صفحة، وتلتقي بالحب وتتوصل إلى الحصول على ما تتمنى.

جدير بالذكر أن كوكب «فينوس» يزورك في أول السنة وفي نهايتها، ويستقرّ في برجك استثنائياً بين شهر تشرين الثاني (نوفمبر) حتى شهر آذار (مارس) من العام المقبل، ما يعني فترة مهمة في قدرك العاطفي قد تغيّر مصيرك وتكون مفصلية في حياتك.

سنتك باختصار

 

هي سنة مليئة بالمفاجآت، تحمل إليك انشراحاً وارتياحاً، وتترك أثراً هائلاً في نفسك، وتقلب الصفحة نحو آمال جديدة.

 

برج الدلو: سنة المسؤوليات والتناقضات

 

إنّها نهاية مرحلة وبداية رحلة جديدة في حياتك، تتحدث عن تغييرات في مجال مهني وفي الخيارات. يجب أن تعلم أنّ هذا العام ليس عادياً بالنسبة إليك، بل إنّه طريق إلى إعادة تنظيم حياتك، ما يشغلك جداً ويتعبك ويرهقك في بعض الأحيان.

قد تشعر بالحيرة والاضطراب أمام متغيّرات توصلك إلى آفاق مختلفة وتضطر إلى الانسحاب من مواقع كانت حتى الآن مهمة في حياتك. قد تطرأ انقلابات في النصف الأول من السنة تستفيد من نتائجها، ويدعمك «جوبيتير» لمحاصرة إشكالات «ساتورن» حتى شهر تموز (يوليو)، فتستفيد من بعض الظروف وتخوض نشاطات وتقوم باستثمارات ناجحة ويبتسم الحظ أثناء عمليات مالية أو أسفار أو ارتباطات جديدة. تكون النجم حيثما ذهبت، وتستعذب تغييراً يطرأ وتفرح بمنصب أو مركز. إلاّ أنّ «جوبيتير» يغادر الجوزاء في أواخر شهر حزيران (يونيو)، ويترك المكان لفترة من الضغوطات والمسؤوليات الشاقة التي تعرّضك لفراق وانفصال وإرباكات في العمل وفسخ لبعض العقود. حاذرْ منافسة شديدة أو عراقيل تحول دون اتخاذ القرار في الوقت المناسب، ويكون أكثر المتضررين مواليد الدائرة الأولى. لحسن الحظ انّ «أورانوس» يدعمك طوال السنة ويبشّرك بترقية وتجارب مدهشة ونجومية في محيطك ونجاحاً يتخطى حدود بلادك.

عاطفياً

على الصعيد الشخصي، تتمتّع بشعبية كبيرة، وتتسلّط عليك الأضواء في الأشهر الستة الأولى. تلتقي نصفك الآخر إذا كنت عازباً، وقد تذهب بعلاقة ناشئة ولدت في السنة الماضية نحو زواج أكيد في هذه السنة. يجتاحك حب جامح، أو تعيد اللقاء بحبيب غاب عنك، وربما تنهي علاقة لم تعد ترضيك، أو تتنقل من علاقة إلى أخرى إذا لم تجد مبتغاك. إلا أنّ النصف الثاني من السنة يحمل بعض الخيبات، فتواجه أوضاعاً محبطة، أو تعيش بعض التناقضات على صعيد المشاعر.

سنتك باختصار

إنّها سنة المسؤوليات والتناقضات، تحمل فرصاً خلاّقة واستثنائية، وتحذّر في الوقت نفسه من ارتكاب الأخطاء وتضع العصي في الدواليب.

 

برج الحوت: سنة الارتقاء

 

يحمل إليك كوكب «ساتورن» الاطمئنان والثبات والاستقرار، في حين يعاكسك «جوبيتير» حتى أواخر شهر حزيران (يونيو)، إلاّ أنّك تنطلق واثقاً وتشقّ طريقك بدون خوف، فتدعوك الكواكب إلى المبادرة والإمساك بزمام الأمور، فمعظم الكواكب تحالفك، والفترة الأفضل تبدأ في شهر تموز (يوليو) وتستمر حتى آخر السنة.

 

إنّها سنة بنّاءة تجعلك تتعلّم جديداً وتنفتح على أوساط متنوّعة وتكتشف قدراتك، شرط ألاّ تضيع في الأحلام الأوهام وتصدّق بعض المخادعين والمتطفّلين.

 

ينبّهك الفلك إلى نزاع محتمل في المجال العائلي ومشكلة قضائية تتطلّب تسويات. إلاّ أنّ «جوبيتير» في السرطان في أواخر حزيران (يونيو) فيجلب معه الحظ والأجواء الرائعة والمشاريع الخلاّقة. تفرح بحمل وولادة أو تنشئ عائلة جديدة أو تزوّج أحد الأبناء والبنات، وذلك في فصلي الصيف والخريف.

في الأشهر الستة الأخيرة تكون الأجواء مشجّعة، وقد تستثمر في وسائل الإعلام الإلكترونية كالراديو والتلفزيون والإنترنت، وتلتقط الفرص في الوقت المناسب، وربما يشدّك عالم الصحافة والإعلام أو الشأن العام فتطرق باب السياسة. يناديك عالم الفن أيضاً، أو تتوق إلى مركز قيادي أو منصب تحلم به.

 

عاطفياً

 

عاطفياً، تعيش فترات متقلّبة، وتطلّ على تغييرات جذرية. قد تقع في الحب إذا كنت خالياً ابتداء من فصل الربيع، فتتخذ حياتك الاجتماعية حجماً أكبر ابتداءً من فصل الصيف. تحقّق رغبة دفينة أو تعود إلى استرجاع حب قديم، أو تنهي علاقة مزمنة وتتخلّص من ارتهان.

قلّة من مواليد الحوت يتزوّجون في هذه السنة التي ترمز أكثر إلى بناء علاقة جديدة والتحضير لارتباط يتمّ في السنة المقبلة. تحتاج إلى قصة رومانسية درامية، وقد تتورّط بعلاقة غير اعتيادية.

سنتك باختصار

إنّها سنة الارتقاء الشخصي والروحي، تحملك إلى انتماءات جديدة وتجعلك تتخلّص من بعض الهواجس والشكوك، فتنقلك إلى معبر آخر وتفجّر الطاقات.

 

 

ما تعليقك على هذا الخبر؟

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار

1

سندس، ليبيا

اريد كتاب 2013 لوسمحتك وشكرا

2

يوسف عبد الجواد، فلسطين _ غزه

25-2-1999

3

رفيدة، الجزائر

انا بشكر كتير ماغي فرح على الكتاب الحلو و بتمنالهى سنة متالقة مليئة بالنجاح و شكرا

إقرأ ايضاً

الأكثر تفاعلاً

أخبار فلسطينية
منخفض جوي قوي يضرب فلسطين مساء الثلاثاء
أخبار فلسطينية
شهيد في الأغوار بانفجار جسم من مخلفات الاحتلال
أخبار محلية
4 اصابات في حادث سير في نابلس
أخبار فلسطينية
بالفيديو - الأجهزة الأمنية تبحث عن متهم بسرقة كأس ذهبي من كنيسة المهد
مواضيع مختارة
صورة امرأة مخطوفة قبل اغتصابها تثير عاصفة من الغضب على الانترنت
فنون
منال موسى: الصحافة سبب مغادرتي "آراب أيدول"
أخبار فلسطينية
تحديث .. مصرع 3 مواطنين واصابة ستة في حادث سير شرق بيت لحم .. صور
أخبار محلية
اغلاق حاجز حوارة جنوب نابلس

تصميم وتطوير: ماسترويب 2013
جميع الحقوق محفوظة